هل ChatGPT قادر على أن يكون بديلاً للإنسان؟

هل ChatGPT قادر على أن يكون بديلاً للإنسان؟

ماهو ChatGPT وكيف يمكن إستخدامه فى تحقيق أهدافنا سواء فى مجال التجارة والتسويق ولكن يجب أولا كيفية دخول الذكاء الاصطناعى الأسواق وأصبح مطلوب دراسته واستخداماته

يزداد تدخل الذكاء الاصطناعي في حياة الإنسان بصورة مطردة وشديدة التأثير، مما جعلنا نتيقن أن الاستثمار متجه إليه في خطى سريعة، فنجد أن عدد ضخم من الشركات حول العالم تضخ مبالغ كبيرة في هذه التقنيات الحديثة لتحقيق مكاسب أكبر، وفي طليعتها العملاقة Google والعالمية Amazon، ما يعني وجود فرص حقيقية للربح من ذلك المجال في العالم المعاصر المتعطش للمزيد من التقنية والعبقرية البرمجية، وفي هذا المقال، نتعرف سويًا على أحدث ما وصل إليه الذكاء الاصطناعي، وطرق الربح من ذلك المجال المثير.

محتويات الموضوع

ما هو الذكاء الاصطناعي؟

هو عبارة عن تحويل الأجهزة إلى نماذج تحاكي الذكاء الإنساني بغرض الاستفادة منها في أداء الوظائف ومضاعفة الإنتاج، فبعد أن كانت الآلة تحتاج باستمرار إلى تدخل الإنسان لتتحسن وظائفها، أصبحت بهذه الموجة التقنيات الجديدة قادرة على تطوير نفسها بنفسها بناءً على المعلومات التي حصلت عليها.

فعلي سبيل المثال،  تعمل روبوتات المحادثة على استيعاب مشاكل العملاء سريعًا و إمدادهم بإجابات أفضل، كما أنها تُحلل المعلومات المهمة وتُحسِن جدولتها، إضافةً إلى فهرسة اهتمامات المشاهدين للتطبيقات المختلفة وعمل توصيات للفيديوهات التي يودون مشاهدتها.

الذكاء-الاصطناعي

 

 

طرق الربح من الذكاء الاصطناعي

عليك أن تُدرك أن هذا المجال متسع، والأفكار الاستثمارية فيه متدفقة، وهذا ما جعله يمثل فرصًا حقيقية للشباب العرب المهتمين بالتكنولوجيا ليحسنوا أرقام أرصدتهم البنكية.

وعلاوةً على ذلك، فإن اتساعه يحتضن المواهب الإنسانية التي أضحى بإمكانه ضمها إليه وإفادة عدد كبير من الناس بها، وإليك بعض طرق الربح من الذكاء الاصطناعي:

إدخال البيانات

لا تزال الروبوتات تتغذى على المعلومات الهائلة التي يمنحها لها الإنسان، ولضخامة هذه المعلومات؛ لم يعد بوسع الشركات القائمة على الروبوتات أن تُعين موظفين متخصصين يؤدون هذه الوظيفة، ما دفعها إلى إتاحتها كوظيفة عامة لأي شخص من أي مكان في العالم.

توجد منصات عدة يمكنك من خلالها تقديم هذه الخدمة مثل Daws – Data & Sons، ولها عدة مميزات، فهي لا تحتاج إلى تعلم أي مهارة، ويمكن القيام بعملك في أي وقت، كما أنها مناسبة للطلاب الذين يودون استثمار بعضًا من وقتهم في الربح، إضافةً إلى امكانية تنفيذها باستخدام جهاز كمبيوتر أو لابتوب ذو إمكانيات عادية.

العمل الحر Freelance

حسنًا، دعنا نرتقي إلى عالم المحترفين، هناك عدد كبير من الشركات العربية والأجنبية التي ترغب في ضم كفاءات جديدة لديها الخبرة في مجال البرمجة بغرض الحصول على خدماتها مقابل أسعار مناسبة، ويسعنا ذكر أشهر منصات بيع الخدمات عبر الإنترنت وهي Freelancer, Upwork, Fiverr، ومن المواقع العربية: مستقل، خمسات.

اعلم أن أكثر المهارات المطلوبة في مجال الذكاء الاصطناعي على الإنترنت هي الرؤية الحاسوبية، وLNP معالجات اللغة الطبيعية، وعلى الرغم من أن المنافسة على هذه المنصات تتسم بالصعوبة، إلا أن قوة ملف أعمالك ونجاحاتك السابقة تعزز من فرصك لبيع أول قطعة، وبعد أن تحصل على تقييم ممتاز من العميل الأول، ستكون المهام أسهل بكثير وفرص العمل أكثر.

تحدي الذكاء الاصطناعي

يطور الإنسان هذه التقنيات العبقرية بغرض تحقيق مهامها بمستوى معين من المفترض أنه متفوق عن الإنسان، ربما يكون هذا الكلام فلسفيًا ودراميًا بعض الشيء، ولكن حقًا.. هناك منصات تدفع ملايين الدولارات للأذكياء الذين يتمكنون من حل مسائل ذات صلة بالذكاء الاصطناعي أكثر من غيرهم من الناس، وهذا بغرض انتخاب الصفوة من المهارات العقلية الإنسانية وإنتاج جيل خارق من الروبوتات، فإذا كنت تراهن على ذكائك شارك في تحديات منصات Xprize – Kaggle -Battlecode.

إنشاء الكورسات

لا شك في أن الناس حول العالم متعطشون لمعرفة المزيد عن الذكاء الاصطناعي واكتساب المهارات فيه، ولذلك فإن كان لديك معرفة وثيقة بمجال من مجالاته، يمكنك إنشاء دورة تدريبية كاملة ورفعها على منصات الاشتراك في الكورسات الإلكترونية والتي من أشهرها Coursera وUdemy، كما يمكنك إنشاء قناة Youtube والبدء في ضخ محتوى مستمر متخصص في الذكاء الاصطناعي لتجني الأرباح من الإعلانات، أو تنشئ مدونة إلكترونية تنشر من خلالها موضوعات شيقة عن الذكاء الاصطناعي.

واعلم أنك كمنشئ محتوى عن هذا المجال لديك ميزة تنافسية وهي أن المحتوى العربي عن ترقية الروبوتات لا يزال فقيرًا، إلا أنك ستحتاج إلى مهارات جيدة في البحث وطرح المعلومات بأسلوب شيق وغير ممل يحفز المتلقي على الاستمرار في متابعتك.

مثل : إٍستخدام الذكاء الاصطناعى فى بناء المتاجر الالكترونية والربح منها

ما هو ChatGPT؟

هو عبارة عن روبوت صممته OpenAl للمحادثة في شهر نوفمبر من عام 2022، والذي استفاد من تقنيات الذكاء الاصطناعي في التواصل والتعلم، ولقد قدم إجابات تفضيلية في مجالات المعرفة الإنسانية المختلفة، غير أنه أخفق في ضبط دقتها، يجدر بالذكر أن شركة OpenAl بلغت قيمتها السوقية 29 مليار دولار.

في حين أن هذه الروبوتات طُورت فقط لتحاكي الإنسان في التحدث، فإن الصحفيون تبينوا استخدامات أخرى لذلك الروبوت، فهو قادر على الارتجال والكتابة باستخدام الكمبيوتر وتصحيح الأخطاء اللغوية، كما أنه يتمكن من تأليف مقاطع موسيقية وابتكار قصص خرافية، كما أنه يؤلف الأشعار وكلمات الأغاني.

ولقد أظهر هذا الروبوت مهارات في لعب الألعاب ومحاكاة الصراف الآلي ATM، كما تم تدريبه على لغات البرمجة وتعليمه الإنترنت، ولقد تفوق على روبوتات المحادثة الأخرى في أنه يستفيد من المعطيات الأخرى التي تم طرحها عليه في نفس المحادثة – تمامًا كالإنسان – ليشركها في باقي المحادثة ويبني عليها، كما تم تطوير آراءه لتكون غير عنصرية أو متحيزة.

هل ChatGPT قادر على أن يكون بديلاً للإنسان؟

منذ أن شرع الإنسان في ابتكار تقنيات جديدة منذ فجر التاريخ كان يفعل ذلك من أجل تسهيل حياته عن طريق إيجاد ما ينوب عنه في أداء المهام، ويأتي ChatGPT كامتداد طبيعي لهذه الرغبة الإنسانية في الحصول على المزيد من الرفاهية التي لا تعيق الإنتاج الغزير على كافة المستويات: الإبداعية والمادية والمعرفية، ولذلك فإن الغرض من الذكاء الاصطناعي ChatGPT هو إحلاله محل الإنسان في عدد كبير من المهام، أو إشراكه بها..

لا يمكن وضع تصور دقيق لمستقبل الإنسان مع الذكاء الاصطناعي،ChatGPT أو الرد على التخوفات التي تحفه، ووصف الإنسان بالطموح الجنوني للقوة المفرطة والتطور بدون حدود، على أن تلك التخوفات تظل دائمًا الداء المصاحب لأي موجة تطور جديدة ستحدث تغيرًا طفريًا في حياة المجتمعات.

تواجه الروبوتات الذكية موجة عارمة من السخرية كونها غير قادرة بعد على أداء وظائفها بدقة، بل إنها تقع في أخطاء تكون بالفعل مثيرة للسخرية وتُحسب على الشركات المُطورة لها بوصفها أخطاء فادحة، على أن الرد يكون حاضرًا من قبل المهووسين بالذكاء الاصطناعي بأنها أخطاء يمكن تصحيحها مع الوقت، وهذا ما تفعله تلك الشركات في الوقت الحالي.

ChatGpt-طرق-الربح-منه

 

صناعة الفيديو بالذكاء الاصطناعي

دائمًا ما يُوصف تحرير الفيديو أو المونتاج بكونه شاقًا ويستغرق الكثير من الوقت، وهذا ما استدعى ابتكار ما يسمى “مولدات الفيديو بالذكاء الاصطناعي”، وهي عبارة عن أتمتة تنفذ المونتاج مع الحفاظ على جودة الفيديو لتوفير الوقت، وصناعة مقاطع فيديو احترافية يمكن توظيفها في الأنشطة التجارية وإنشاء المحتوى، وذلك عن طريق إدخال معلومات إلى الأداة، ثم تستجيب هي وتنفذ أوامرك. 

كان هذا عرض تفصيلي لسبل الوفرة التي يقدمها الذكاء الاصطناعي لك، سواء في الراحة أو المتعة أو الكسب المالي، فلا تتردد في الاستفادة من هذه التقنيات وإحداث تغيير إيجابي في حياتك.

تابـع أيـضاً : ماهى أفضل طرق تحقيق الدخل من المواقع الإلكترونية

المتاجر الالكترونية وأهم المميزات التة يجب توافرها فيها         

شارك هذا الموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

//
مجانا ... أحصل علي عرض سعر واستشارة
👋 مرحبًا، هدايا وخصومات مجانية